Paperback â Mîrname PDF/EPUB ✓


Mîrname تدور أحداث الرواية في أماكن متعددة من الإمبراطورية العثمانية في القرن السابع عشر وخاصة بلدة بايزيد على الحدود بين الإمبراطوريتين الصفوية والعثمانية، ويصور الكاتب فيها عبر أكثر من عشرين شخصية متباينة الرؤي ومختلفة المشارب والتوجهات العلمية والمستويات العلمية سيرة حياة شاعر ومتصوف كردي ناهض الظلم بقلمه ودواة حبر فقط، وهو الشاعر أحمد خاني أحد أكبر الشخصيات الأدبية تأثيرًا في تاريخ الكرد يمتزج الواقعي بالمتخيل الغرائبي في هذه الرواية ويكاد يكون الحبر ،الذي يجزم الكثيرون من شخصيات الرواية أنه هطل من السماء على شكل مطرٍ رذاذٍ صبيحة دفن الشاعر، البطلَ الصامتَ في ميرنامه والرواية إذ تعتمد على الحبر كحامل أساسي ورمز للمثقف، تريد أن تصور لنا صراع عوالمها عبر لغة شعرية متماسكة وسرد روائي يعتمد بالدرجة الأولى على تعدد الأصوات ولد الأديب جان دوست الذي هو في الوقت نفسه مترجم الرواية إلى العربيةفي عام ، انتقل إلى حلب بين عامي–حيث درس العلوم الطبيعية ليتركها في سنته الثالثة متفرغاً للأدب والكتابة، بدأ نشاطه الأدبي منذ شبابه وكتب ملحمة شعرية عامونشرت عامفي ألمانيا، توالت كتبه ورواياته وحصل على الجائزة الأولى في القصة القصيرة في سورية عاموجائزة الشعر الكردي لعامفي سورية تحولت إحدى قصصه حفنة تراب إلى فيلم سينمائي قصير في ألمانيا كما مثلت قصة أخرى له بعنوان حلم محترق على خشبة المسرح في تركيا ولأنَّ الجزاء من جنس العمل فقد قتل أحمد خاني العالم الثائر بعلمهبسمً مدسوسٍ في دواة محبرتهيسرد لنا المبدع الكردي جان دوستابن مدينة كوباني بلغة شاعرية صدى مقتل العالم والشاعر الصوفي أحمد خاني في مدينة بازيد التي أخذت مكانها على صدر منطقة هكاري بكردستان تركيا حين كانت الإمارات الكردية منقسمة آنذاك بين الدولة العثمانية الحنفية والدولة الصفوية الشيعيةإنَّ القلوب التي تتوجه إلى صلاة النقاء يجب أن تتوضأ بماء المآقي لا بماء السواقيرواية متعددة الأصوات تسرد على لسان اثنان وعشرون شخصية علاقتهم بالخاني وحيثيات موته ,هل قتل من قبل خصومه الشعراء بعد أن رفض الخاني أن يكون من جلاوزة الأمير ومرتزقته أم من الأمير نفسه الذي باع نفسه بدراهم معدودة للسلطان العثماني ؟؟؟ لا نعلم كل ما نعلمه أنهم قتلوا الخاني ولكن فكره ما زال حيَّاً من منا لم يقرأ الملحمة الصوفية مم وزينالذي ألفها الخاني بلغته الأم الكردية ونقلها للعربية العلامة البوطي التي نقلت بعضاً من نزعة الخاني الصوفية هذا العالم الذي عزف عن الزواج بعد قصة حب صوفية مع شنكيالذي باعها أباها لتاجر ثريإنَّ بلدة تباع فيها حدوات الحمير إكثر من الكتب ,لهي بلدة غضب الله عليها وينبغي أن توضع الحدوات على أقدام ناسها لا قوائم حميرها بأسلوب جميل وهادئ يكتب جان دوست عن سيرة الشاعر والفقيه الكُردي أحمد الخانيفي مدينة بايزيد بكردستان تركيا في النصف الثاني من القرن السابع عشر الميلاديقضى حياته في العلم والكتابة وهو صاحب الملحمة الشعرية مم وزين التي تضم 2661 بيت والعاشق الذي ظل وفيا لحبه برغم ألم الفراق, وكأن العشق له مقام لا يفارق القلوبكل شخصيات الرواية من مُحبي الخاني وكارهيه يراه بعين مختلفة ويحكي عن علاقته بهومن خلال الحكي يعرض الكاتب سماحة شخصيته وقوة فكره ومواجهته للسلطة وتبدو ملامح من واقع الأكراد ومعاناتهم في الصراع بين الدولة العثمانية والصفويةميرنامة. رسالة الأمير المكتوبة بحبر الخاني الممزوج بالألم والمسطور فيها نهاية حياته ما أجمل هذه اللغةوأجمل هذا العالموأجمل هذه الشخصيةرواية ملهمة وشديدة التميزلن تنظر للحبر بعدها نفس النظرة أبدا ما يقع على عاتقي كروائي أن أطرح الأسئلة إنني مغرم بالسؤال و لا علم لي بالأجوبة * دوستمثل هذه الروايات ربما لن تشغلك أثناء القراءة بقدر ما تفعل بعد أن تغلق صفحات الكتاب ويأخذك التفكير بعيدا تماما كما أراد المؤلف..أن يشغل تفكيرك دوست طرح الكثير من الأفكار والعديد من الأسئلة هل قتل الشاعر أحمد خاني مؤلف رواية ممو زين ولماذا مات فجأة هل كانت هناك مؤامرة ،ولا أخفيكم مازلت أفكر من قتل الشاعر وهل فعلا مات الشاعر مقتولا أم إنها مجرد أوهام من الروائي ! ربما لن تغفر لشخص ما مارس عليك خدعة في الحياة ولعلك ستشتمه مطولا بينما الشخص الوحيد الذي تستطيع أن تسامحه وبكل حب الروائي حين يود إن يقول لك شيئا فيمارس شتى آلاعيب الكتابة الأهم هو أن تصل إليك الرسالة.جان دوست يتناول سيرة الشاعر الكردي أمير شعراء الكرد والفيلسوف والمفكر أحمد خاني والذي عاش في عهد كان الصراع السياسي على أشده بين الترك والصفويين على أراضي الكرد واستخدم كلا الطرفين الأكراد كوسيلة لضرب الطرف الآخر كان أحمد خاني مهموما بهذا الأمر على عكس كثيرين من العلماء والشعراء الذين انضوا تحت جناح الأمراء وكالو المدائح بينما العامة انضم أكثرهم تحت لواء الترك وقاتلوا في صفوفهم ، شردوا وقتلوا وهذا ما أشغل و أحزن خاني فتمرد بفكره وأشعاره وحرض الكرد على التوحد والعصيان ، اعتزل قصور الأمراء وأخذ على عاتقه فضيلة النصح لكي يتخلوا عن التبعية وأن لا يخوضوا حربا ليست حربهم وهو الدور الذي كان يؤمن أنه الواجب الذي على كل عالم ومثقف أن يقوم به مما أوغر صدر الأمير واستغل رجال الحاشية هذا الإختلاف في الرأي لإشعال فتيل الخلاف بين الطرفان هذه هي الفكرة الأساسية للنص والتي اشتغل عليها الكاتب وأعطاها أبعادا أخرى كإشكالية العلاقة بين الشاعر ممثلا للطبقة المستنيرة والسلطة وذلك مابين الإنصياع أو الرفض والإبعاد والتهميش ولأن الخاني أثقلت قلبه وروحه و أصابعه حرية الكرد سيكون بلا شك ضحية لهذا الفكر كما يطرح المؤلف..أو لعل السؤال الأقرب للصحة هل تم القضاء على فكر الخاني لأن المثقف مالم يمد يده للسلطة فإنه سيكون معرضا لسخطها وبعيدا عن رحمتها ! كيف سرد دوست الحكاية الخاني يموت بحبر الكلام وفي جنازته يسقط مطر أسود ولعل هذا يلخص الكثير الحبر والورق الذي يمثل الفكر ويمثل أيضا أداة القتل و بهما مات الخاني ، يبدو دوست متأثرا برواية اسمي أحمر ويظهر هذا التأثر واضحا سواء في أسلوب الراوي المتعدد حيث بلغ عدد الرواة ما يقارب العشرون راويا أو طريقة السرد نفسها فتشعر لوهلة وكأنك تقرأ لباموق كما إن افتراض وجود جريمة ومحاولة اكتشاف القاتل من خلال سرد الرواة لا بد أن يعيد إليك أجواء تلك الرواية العظيمة التي فاز صاحبها على إثرها بنوبل. كل الرواة العشرون كانوا قريبين بشكل أو بآخر بالخاني وأغلبهم حضر الجنازة إما حبا أو تكلفا ومن خلال هؤلاء الرواة يطرح المؤلف قضايا عديدة النظرة العنصرية والمجتمعات الطبقية وطريقة التعامل مع مسيحي المشرق الحب الضائع والجري خلف الأوهام كما إن دوست دخل من خلال هؤلاء الرواة إلى عالم الوراقين وصناع الأحبار والحفر والنقش والعديد من المهن اليدوية القديمة واستطاع أن يطلعنا على حقبة تاريخية وإجتماعية مهمة في تاريخ الكرد..هذه الرواية سلطت الضوء على قضايا مهمة في حياة الأكراد وتركت العديد من الأسئلة عالقة كما إنها أثارت بي شغفا لقراءة الخاني من جديد لا سيما وأن روايته ممو زين كانت السبب في رميه بالهرطقة ويبدو أن الترجمة العربية للرواية التي قرأناها منذ زمن بعيد والتي ترجمها البوطي ناقصة حيث تجاوز المترجم صفحات عديدة رأى فيها ما قد يخالف الفكر الإسلامي فأعاد دوست ترجمتها من جديد روائي مهم وحبكة رائعة

  • Paperback
  • 279 pages
  • Mîrname
  • Jan Dost
  • Arabic
  • 22 December 2019

About the Author: Jan Dost

Jan Dost (جان دۆست) romannivîs, helbestvan, wergêr û nivîskarekî kurd e.Ew di 12'ê adarê sala 1965 an de li bajarê Kobanî hatiye dinyayê Xwendina xwe heta lîseyê li Kobanî qedandiye Ji sala 1985 an heta 1988an li zanîngeha Helebê fakulta zanistê beşê Biyolojiyê xwend, lê temam nekir.Jan Dost di dehsaliya xwe de dest bi nivîsîna helbestên erebî kir paşê ji panzdesalî de qulipî zimanê kurdî Çîrok


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *